jump to navigation

جريمة… والجاني والمجني عليه واحد يوليو 17, 2008

Posted by محمد حكمي in الأدب والشعر.
add a comment

جريمة

12/1/1429 هـ

بأيدينا..

بأيدينا غرسنا جرحنا فينا

بأيدينا..

وليس سوى أيادينا

ونلعن هذه السكين في شجب

ونحن.. ونحن..

 من كنا.. حددناها بأيدينا

Advertisements

حروف الذات.. يوليو 16, 2008

Posted by محمد حكمي in الأدب والشعر, حول الذات.
add a comment

حروف الذات..

15/2/1428 هـ أبو عريش

 

لم هذا الحزن يجتث سكوني ؟…

ولم الآهات تجتاح كياني وشجوني ؟…

ولم اللحظة في عمق أساها تحتويني ؟…

ولم الجرح الذي أضحى لهيبا..

لم يزل يؤلمني حينا بحين ؟..

أي سؤل لم يزل يطرحه عقلي وفكري ؟..

وأنا أبحر في عمق الأسى..

أي بوابة حزن لم تزل مفتوحة منذ سنين ؟..

أنا لم أعرف سوى حزني وجرحي..

أنا لم أدرك من الأشياء شيئا غير دمعي..

كل ما يلهمني بالشعر ” حزني “.

أنا لا أملك شيئا غير ” حزني “.

إنني أبدوا كغيري.

إنني مثل جميع الناس…

إحساسي كغيري.

فأنا أعشق دوما…

مثلما يعشق غيري.

وأنا أفرح في العيد…

كما يفرح غيري.

وأنا دوما ضحوك..

دائم البشر..

كما يضحك غيري.

وأنا أكتب شعرا مثلما يكتب غيري.

غير أني حينما أكتب شعري..

يغلب الحزن على نفسي وحسي.

فلماذا ؟؟…

لست أدري !!..

صار حزني وسط حبري ..

الفريد… إلى روح الأخ علي يوليو 16, 2008

Posted by محمد حكمي in الأدب والشعر, حول الذات.
3 تعليقات

الفريد..

 

فريد في خيالاتي…

فريد في عبارتي…

وفي لغتي..

وفي حرفي.. الذي يعني مدى ذاتي

فريد أعبر الآفاق والأحزان تلحقني..

فتغرس في آهاتي.

فريد.. في مدى فكري.

فريد.. بابتساماتي.

فريد.. في مدى حزني.

فريد.. في بكاءاتي.

وحتى في ضلالاتي..

فإني إن ضللت اليوم..

ليس الجهل ضللني.

على علم..

إذا ما قلت أعرف صدق إحساسي.

بإيمان أقول الحق..

لا أخشى سوى ربي..

فأخشى خالق الناس.

شديد العزم..

أرهب ألف جساس.

ولي حججي..

سأسكت كل شيطان وخناس.

فريد الهم لا ألهو.

فريد العزم لا أخبو.

فغاياتي هي الأسمى.

طريقي واضح الممشى.

سبيلي منهج المولى.

وقصدي الجنة المأوى.

فلن أرتاح في عمري.

ولن أحتال في صبري.

سأبلغ مقصدي يوما..

وعند الله.. أرجو وافر الأجرِ.